طرق السيطرة والوقاية من مرض الكلب في الأشخاص المصابين والحيوانات



السيطرة على داء الكلب والوقاية منه:

مقدمة:

داء الكلب هو مرض فيروسي مميت يصيب الجهاز العصبي المركزي. ينتقل الفيروس عادةً عن طريق لعاب حيوان مصاب، عادةً من خلال لدغة. بمجرد ظهور الأعراض، يكون داء الكلب قاتلاً تقريبًا.

السيطرة على المرض في الأشخاص المصابين:

إذا تم تشخيص شخص ما بداء الكلب، فسيتم إدخاله إلى المستشفى على الفور والعناية به داعمًا. قد تشمل العلاجات الأدوية للتحكم في الأعراض والعناية الداعمة للحفاظ على وظائف الجسم الحيوية.

السيطرة على الفيروس في الحيوانات:

تتركز جهود السيطرة على داء الكلب على منع انتشار الفيروس إلى الحيوانات والبشر. وتشمل هذه الجهود:
  • التطعيم: تلقيح الحيوانات الأليفة، مثل الكلاب والقطط، ضد داء الكلب أمر ضروري للوقاية من المرض.
  • التحكم في الحيوانات: يمكن المساعدة في تقليل خطر التعرض لداء الكلب من خلال التحكم في أعداد الحيوانات البرية، مثل الثعالب والراكون.
  • التثقيف العام: من المهم تثقيف الناس حول مخاطر داء الكلب وكيفية الوقاية منه.

التطعيم:

لقاح داء الكلب آمن وفعال للغاية في منع المرض. يجب تطعيم جميع الحيوانات الأليفة بشكل روتيني ضد داء الكلب، ويجب على الأشخاص الذين يعملون مع الحيوانات أو يسافرون إلى مناطق ينتشر فيها داء الكلب التفكير في تلقي التطعيم.

العلاج الوقائي بعد التعرض (PEP):

إذا تعرض شخص ما لعضة أو خدش من حيوان قد يكون مصابًا بداء الكلب، فيمكن إعطاؤه علاجًا وقائيًا بعد التعرض (PEP) لمنع الإصابة بالمرض. يتضمن PEP عادةً جرعة من الغلوبولين المناعي لداء الكلب وسلسلة من لقاحات داء الكلب.

الوقاية:

بالإضافة إلى التطعيم، هناك عدد من الأشياء الأخرى التي يمكنك القيام بها للوقاية من داء الكلب:
  • تجنب الاتصال بالحيوانات البرية: لا تقترب من الحيوانات البرية أو تلمسها، خاصةً الثعالب والراكون والخفافيش.
  • أبلغ عن الحيوانات البرية المريضة أو النافقة: إذا رأيت حيوانًا بريًا مريضًا أو نافقًا، فاتصل بقسم مكافحة الحيوانات المحلي.
  • اشرح لطفلكم عدم لمس الحيوانات البرية: علم أطفالك ألا يقتربوا من الحيوانات البرية أو يلمسوها.
  • احصل على رعاية طبية فورية للعضات أو الخدوش: إذا تعرضت للعض أو الخدش من حيوان، فاحصل على رعاية طبية على الفور، حتى لو لم تعتقد أن الحيوان مصاب بداء الكلب.

28 سبتمبر هو اليوم العالمي لداء الكلب:

يتم الاحتفال باليوم العالمي لداء الكلب سنويًا في 28 سبتمبر لزيادة الوعي بداء الكلب والوقاية منه. تهدف منظمة الصحة العالمية إلى القضاء على داء الكلب بحلول عام 2030.

خاتمة:

داء الكلب مرض قابل للوقاية تمامًا. من خلال التطعيم والتحكم في الحيوانات والتثقيف العام، يمكننا العمل معًا للقضاء على هذا المرض المروع.