أهمية المولييدنم.. التحولات الغذائية للنيتروجين داخل النبات والتركيب الجزئي لانزيم ريبوبروتينيز اللازم لبكتريا تثبيت النيتروجين



يعتبر المولييدنم من أقل العناصر الغذائية التي يحتاجها النبات.

أهميته:
1- يتدخل في التحولات الغذائية للنيتروجين داخل النبات.
2- المولييدنم جزء من التركيب الجزئي لانزيم ريبوبروتينيز اللازم لبكتريا تثبيت النيتروجين.
3- يتبع نقص المولييدنم نقص تركيز حمض الاسكوروبيك داخل النبات وهو الذي يحمي البلاستيدات الخضراء من اي تغير في تركيبها.
والمولييدنم يوجد عادة على شكل ايون سداسي التكافؤ كما في المولبيدات MoO4= ويشابه الكروم، ويكون غير سام لمعظم الخلايا.
تنقل الموليبدات بنظام نقل الكبريتات ولكن يوجد نظام خاص بها وهو نظام مستحث من نوع ناقلات ABC.
يدخل الايون في تركيب بعض الانزيمات التي يرتبط بها من خلال العامل المساعد Mo – cofactor المتكون من مركبات Pertin أحادية او ثنائية النيوكلوتيدات.
ومن أهم الانزيمات التي يشارك بها هو نظام تثبيت النتروجين Nase المتكون من جزأين، ويتعاون الموليبدنم مع الحديد لنقل الالكترونات لاختزال النتروجين الى الامونيا ليصبح تكافؤ النتروجين 3- وهو التكافؤ الذي يمكن به الدخول الى الانظمة الحية.
ويشارك العنصر في المكون الاخير في بعض السلاسل التنفسية اللاهوائية كما في استعمال النترات كمستلم نهائي للإلكترونات بدلا عن الاوكسجين أو غيرها من مستلمات الكترونات.