-->
ديابتنكرياس - عالجني ديابتنكرياس - عالجني

استقلاب المرور الأول الكبدي.. امتصاص الأدوية في المعدة والأمعاء إلى الدوران الحشوي ووريد الباب والكبد

استقلاب المرور الأول الكبدي: فهم تأثيره على الأدوية

مقدمة:

عندما يتم تناول دواء عن طريق الفم، يمر بمسار معقد قبل أن يصل إلى الدورة الدموية العامة ويصل إلى مواقعه المستهدفة في الجسم. تمر معظم الأدوية عبر الجهاز الهضمي وتدخل إلى مجرى الدم من خلال الوريد البابي، الذي ينقلها مباشرة إلى الكبد. هناك، يتعرض الدواء لعملية تسمى "استقلاب المرور الأول الكبدي".

ما هو استقلاب المرور الأول الكبدي؟

استقلاب المرور الأول الكبدي هو عملية يتم فيها تحويل أو تكسير جزيئات الدواء بواسطة إنزيمات الكبد قبل أن تدخل الدورة الدموية العامة. يمكن أن يؤدي هذا الاستقلاب إلى تقليل كمية الدواء النشط المتاح في الجسم، وبالتالي تقليل فعاليته.

عوامل تؤثر على استقلاب المرور الأول الكبدي:

تعتمد شدة استقلاب المرور الأول الكبدي على العديد من العوامل، بما في ذلك:
  • خصائص الدواء: بعض الأدوية أكثر عرضة للاستقلاب الكبدي من غيرها.
  • تركيز الدواء: كلما زاد تركيز الدواء في الدم، زاد احتمال استقلابه.
  • صحة الكبد: يمكن أن تؤدي أمراض الكبد إلى تقليل قدرة الكبد على استقلاب الأدوية، مما قد يؤدي إلى زيادة مستوياتها في الدم.
  • التفاعلات الدوائية: يمكن لبعض الأدوية الأخرى أن تزيد من أو تقلل من استقلاب المرور الأول الكبدي لدواء آخر.

تأثير استقلاب المرور الأول الكبدي على فعالية الدواء:

يمكن أن يؤدي استقلاب المرور الأول الكبدي إلى انخفاض فعالية الدواء بشكل كبير.
  • انخفاض التوافر الحيوي: التوافر الحيوي هو مقدار الدواء الذي يدخل الدورة الدموية العامة ويصل إلى مواقعه المستهدفة.
  • الحاجة إلى جرعات أعلى: قد تكون هناك حاجة إلى جرعات أعلى من الدواء للتغلب على آثار استقلاب المرور الأول الكبدي.
  • زيادة الآثار الجانبية: قد تؤدي الجرعات العالية إلى زيادة خطر حدوث آثار جانبية.

طرق تقليل استقلاب المرور الأول الكبدي:

هناك بعض الطرق التي يمكن من خلالها تقليل استقلاب المرور الأول الكبدي، مما قد يؤدي إلى تحسين فعالية الدواء:
  • التوصيل الفموي ذو التحكم في الإطلاق: يمكن تصميم بعض الأدوية للتحرر ببطء في الأمعاء، مما قد يقلل من تركيز الدواء في الدم ويقلل من استقلابه.
  • التوصيل الوريدي: يتم تجنب استقلاب المرور الأول الكبدي تمامًا عن طريق إعطاء الدواء عن طريق الوريد.
  • التوصيل عبر الأغشية المخاطية: يمكن إعطاء بعض الأدوية عن طريق الأغشية المخاطية، مثل الفم أو المستقيم، حيث يتم امتصاصها مباشرة في الدورة الدموية وتتجنب الكبد.

استنتاج:

استقلاب المرور الأول الكبدي هو عملية مهمة تؤثر على فعالية الأدوية التي يتم تناولها عن طريق الفم.
فهم كيفية عمل هذه العملية يمكن أن يساعد الأطباء والصيادلة في اختيار أفضل طريقة لإعطاء الدواء للمرضى، وضمان حصولهم على أقصى استفادة من علاجهم.

التعليقات



إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

ديابتنكرياس - عالجني

2016