تعريف الهستيريا.. مرض نفسي عصابي تظهر فيه اضطرابات انفعالية مع خلل في أعصاب الحس والحركة وعصاب تحولي تتحول فيه الانفعالات المزمنة إلى أعراض جسمية



الهستيريا مرض نفسي عصابي، تظهر فيه اضطرابات انفعالية مع خلل في أعصاب الحس والحركة.
وهي عصاب تحولي تتحول فيه الانفعالات المزمنة إلى أعراض جسمية ليس لها أساس عضوي، لغرض فيه للفرد أو هروبا من الصراع النفسي، أو من القلق، أو من موقف مؤلم بدون أن يدرك الدافع لذلك، وعدم إدراك الدافع يميز مريض الهستيريا عن المتمارض الذي يظهر المرض لغرض محدد مفيد.
وفي الهستيريا تصاب مناطق الجسم التي يتحكم فيها الجهاز العصبي المركزي (الإرادي) مثل الحواس وجهاز الحركة.
وهذا غير المرض النفسي الجسمي، حيث تصاب الأعضاء التي يتحكم فيها الجهاز العصبي الذاتي (اللاإرادي).
الهستيريا مرض نفسي متعدد الأنواع.
فهناك من يطلق أسم الهستيريا التحولية Conversion، أو رد فعل التحويل Conversion Reaction، أي التي تعني تحويلا جسميا لأمور نفسية نظرا لأنها تعتمد على حيلة دفاعية نفسية أساسية هي التحويل، حيث تحول الإنفعالات والصراعات إلى أعراض جسمية كحل رمزي للصراع.
وهناك الإغماء الهستيري Hysterical Trance، ويتمثل في نوبات يفقد المريض وعيه، وقد يتصلب جسمه أو يهذى بكلمات لا معنى لها أو يأتي بحركات شاذة.
وهناك التجوال النومي  Somnambulism، ويتمثل في المشي أثناء النوم، والقيام بنشاط حركي وإنجاز أعمال والفرد في حالة نوم، وعندما يستيقظ الفرد فإنه غالبا لا يتذكر ما فعله أثناء تجواله النومي.
كما أن هناك نوعا آخر من الهستيريا يشبه هستيريا التجوال النومي وهو المعروف "بالتجوال اللاشعوري" Fugue، ويتمثل في فقدان المريض لذاكرته لفترة طويلة، فينسى نفسه وبيته وأهله وعمله، ويخرج متجولا لفترة قد تطول أياما أو شهورا، ويقوم أثناءها بأعمال ويزاول أنشطة ويجوب مناطق وبلادا، حتى إذا أفاق من نوبة التجوال اللاشعوري هذا عادت إليه ذاكرته وتعرف على نفسه ورجع إلى بيته وأهله وعمله.
وغالبا ينسى ما فعله أثناء نوبة التجوال.