المسيحية والإجهاض.. الكنيسة الكاثوليكية تعتبر أن الإجهاض المباشر الصادر عن المرأة الحامل والأطباء خطيئة كبيرة



المسيحية والإجهاض:
- مواقف المسيحية تجاه الإجهاض تختلف بحسب الكنائس وحسب الاتجاهات السائدة داخل نفس الكنيسة.

- والكنيسة الكاثوليكية الرومانية: تدين الإجهاض المباشر.

- لقد سبق للبابا يوحنا الثاني أن صرح بأن: (الذي يكون موضوع إجهاض هو إنسان بدأ الحياة أي أنه الإنسان الأكثر براءة يمكن تصوره إذ أنه لا يتوفر على أية وسيلة لمقاومة المعتدي عليه ولو توفره على قوة التوسل أو البكاء أو الصراخ).

- وتعتبر الكنيسة الكاثوليكية أن الإجهاض المباشر الصادر عن بالغ لسن 16 سنة والمرأة الحامل و الأطباء أو الأشخاص الذين مارسوا الإجهاض عليها يكونون قد ارتكبوا خطيئة كبيرة ويدخل عملهم ضمن الخطايا القاتلة.

- وتلتقي الكنيسة الأورتودوكسية مع مثيلتها الكاثوليكية في مبدأ إدانة الإجهاض لكن رجل الدين قد يسمح في حالات استثنائية ممارسة الإجهاض.

- وأما الكنائس البروتستانتية فإنها تتبنى مواقف مختلفة.


0 تعليقات:

إرسال تعليق