حجامة المرأة.. إذا احتاجت المرأة إلى الحجامة فينبغي أن يحجمها ذو محرم



حجامة المرأة:

فيما يخص حجامه المرأة فإنه إذا احتاجت المرأة إلى الحجامة فينبغي أن يحجمها ذو محرم لحديث أم سلمة قالت: استأذنت رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحجامة، فأمر أبا طيبة أن يحجمها، وكان أخاها من الرضاعة، أو غلاماً لم يحتلم.

طريقة استخدام الحجامة عند النساء:

يتم عمل الحجامة من خلال تطبيق الخطوات أدناه:
  • يتم تدفئة المكان المخصص للحجامة.
  • يستلقي المريض على بطنه ويرفع ملابسه عن ظهره، ولا بد أن يكون ظهره منتصبًا.
  • توقد الشمعة من قبل الحجام ويثبتها جانبًا.
  • يجب على المعالج ارتداء قفاز طبي معقم ليبدأ في عمل الحجامة.
  • بعد تعقيم مكان الجلد يضع قمع ورقي مشتغل من الشمعة في كأس زجاجي مخصص للحجامة، وبسرعة ولطف في نفس الوقت يثبته على موضع من الظهر.
  • يثبت كأسًا اخر على الموضع المقابل للكأس الأول، ثم بكل قوة يشد الجلد حتى يتم التخلص من الدم الفاسد من الجسم.

متى يجب على المرأة اللجوء إلى الحجامة؟

تتميز المرأة عن الرجل بأنها تمر بمرحلة الدورة الشهرية والتي تفقد من خلالها الكثير من الدم الفاسد والمتجلط بشكل مدروس، إذ أنها  تعتبر وسيلة طبيعية لإخراج السموم من جسمها وتجدد الدم.
ولكن تمر المرأة بمرحلة تنقطع فيها الدورة الشهرية سواء لأسباب طبية أو بسبب بلوغ سن اليأس، عندها تصبح الحجامة البديل الأفضل للنساء للتخلص من السموم في الدم والعديد من الأمراض.