تصنيف الديدان الحلقية.. صنف عديدة الأشواك. صنف قليلة الاشواك. صنف العلقيات



تعريف الديدان الحلقية:

الديدان الحلقية هي مجموعة من الكائنات الدقيقة المتعددة الخلايا التي تنتمي إلى المملكة الحيوانية. تشمل الديدان الحلقية فصيلتين رئيسيتين: الديدان الشريطية والديدان الدائرية.

تصنيف الديدان الحلقية:

تنقسم الديدان الحلقية إلى ثلاث طوائف رئيسية، هي:

- طائفة عديدة الأشواك (Polychaeta):

وهي أكبر طائفة من الديدان الحلقية، وتضم أكثر من 10,000 نوع. تتميز هذه الطائفة بوجود أشواك على حلقاتها، وتعيش في البيئات البحرية. ومن أشهر أنواعها:
  • دودة المروحية (Nereis).
  • دودة الشوكية (Lysilla).

- طائفة قليلة الأشواك (Oligochaeta):

تضم هذه الطائفة أكثر من 3,000 نوع. تتميز هذه الطائفة بقلة عدد الأشواك أو عدم وجودها، وتعيش في البيئات الأرضية والمائية. ومن أشهر أنواعها:
  • دودة الأرض (Lumbricus).
  • دودة المطر (Eisenia).

- طائفة العلقيات (Hirudinea):

تضم هذه الطائفة حوالي 700 نوع. تتميز هذه الطائفة بوجود مصاصة على كلا طرفي الجسم، وتعيش كطفيليات على الكائنات الحية الأخرى. ومن أشهر أنواعها:
  • العلق الطبي (Hirudo medicinalis).
  • العلق السام (Haemopis sanguisuga).

خصائص الديدان الحلقية:

تشترك الديدان الحلقية في مجموعة من الخصائص، منها:

- الجسم المقسم:

يتكون جسم الديدان الحلقية من سلسلة من الحلقات، ترتبط ببعضها البعض بواسطة عضلات.

- الجهاز الهضمي الكامل:

يحتوي جسم الديدان الحلقية على جهاز هضمي كامل، يتكون من الفم والمريء والمعدة والأمعاء.

- الجهاز الدوري المفتوح:

يحتوي جسم الديدان الحلقية على جهاز دوري مفتوح، حيث ينتشر الدم داخل الجسم دون وجود أوعية دموية مغلقة.

- التنفس عن طريق الجلد:

تتنفس الديدان الحلقية عن طريق الجلد، حيث يتم امتصاص الأكسجين من الماء أو الهواء عبر سطح الجلد.

- التكاثر الجنسي:

تتكاثر الديدان الحلقية عن طريق التكاثر الجنسي، حيث تتحد الأمشاج من الذكور والإناث لتكوين زيجوت.

دور الديدان الحلقية في النظام البيئي:

تلعب الديدان الحلقية دورًا مهمًا في النظام البيئي، حيث تعمل على:

- تحلل المواد العضوية:

تساعد الديدان الحلقية على تحلل المواد العضوية، مما يساهم في دورة العناصر في الطبيعة.

- تحسين خصوبة التربة:

تساعد الديدان الحلقية على تحسين خصوبة التربة عن طريق تجديدها وزيادة احتفاظها بالماء.

- السيطرة على الآفات:

تساعد الديدان الحلقية على التحكم في الآفات، مثل الديدان الخيطية، عن طريق افتراسها.