مكونات وأنواع السماد الحيوي حسب الغرض من استخدامه.. البكتيريا. الفطريات. الأكتينوباكتيريا. تثبيت النيتروجين. تحسين بنية التربة وامتصاص العناصر الغذائية



مكونات السماد الحيوي:

يتكون السماد الحيوي من عنصرين رئيسيين:

1. الكائنات الحية الدقيقة:

- أنواع الكائنات الحية الدقيقة:

  • البكتيريا: تلعب دورًا هامًا في تثبيت النيتروجين من الهواء وتحويله إلى شكلٍ قابلٍ للاستخدام من قبل النباتات، بالإضافة إلى تحلل المواد العضوية وإنتاج العناصر الغذائية الأخرى.
  • الفطريات: تُساعد على تحسين امتصاص النباتات للعناصر الغذائية من التربة، وتعزيز مقاومة النباتات للأمراض، وتحسين بنية التربة.
  • الأكتينوباكتيريا: تُساعد على تحلل المواد العضوية وإنتاج المضادات الحيوية التي تُقاوم الأمراض الفطرية.

- خصائص الكائنات الحية الدقيقة:

  • تكون حية وغير معدلة وراثيًا: لضمان سلامتها على البيئة والصحة.
  • متوافقة مع بعضها البعض: لضمان عملها بشكلٍ فعّالٍ معًا.
  • فعّالة في تحسين خصوبة التربة: لضمان توفير العناصر الغذائية اللازمة للنباتات.

2. المادة الحاملة:

- وظائف المادة الحاملة:

  • توفير بيئة مناسبة لنمو الكائنات الحية الدقيقة: توفر المادة الحاملة الرطوبة والتهوية اللازمتين لنمو الكائنات الحية الدقيقة.
  • حماية الكائنات الحية الدقيقة من الظروف البيئية القاسية: تحمي المادة الحاملة الكائنات الحية الدقيقة من أشعة الشمس والحرارة والبرودة والجفاف.
  • تسهيل عملية تطبيق السماد الحيوي: تجعل المادة الحاملة السماد الحيوي سهل الاستخدام والتوزيع على التربة.

- أنواع المواد الحاملة:

  • التربة العضوية: مثل السماد العضوي أو الخث.
  • المواد العضوية المتحللة: مثل قش الأرز أو برادة الخشب.
  • المواد المعدنية: مثل البيرلايت أو الفيرميكوليت.

تقسيم السماد الحيوي حسب الغرض من استخدامه:

  • سماد حيوي لتثبيت النيتروجين: يحتوي على بكتيريا تثبت النيتروجين، مثل بكتيريا الريزوبيوم.
  • سماد حيوي لتحسين امتصاص العناصر الغذائية: يحتوي على فطريات تساعد على تحسين امتصاص النباتات للعناصر الغذائية من التربة.
  • سماد حيوي لتحسين بنية التربة: يحتوي على بكتيريا وفطريات تُساعد على تحسين بنية التربة وزيادة قدرتها على الاحتفاظ بالماء والعناصر الغذائية.
  • سماد حيوي للتحكم في الأمراض: يحتوي على بكتيريا وفطريات تُقاوم الأمراض الفطرية والبكتيرية التي تصيب النباتات.

عوامل تؤثر على جودة السماد الحيوي:

  • نوع الكائنات الحية الدقيقة: يجب أن تكون الكائنات الحية الدقيقة فعالة وذات قدرة عالية على البقاء في التربة.
  • نوع المادة الحاملة: يجب أن تكون المادة الحاملة مناسبة لنمو الكائنات الحية الدقيقة وتوزيعها في التربة.
  • طريقة التصنيع: يجب أن يتم تصنيع السماد الحيوي بطريقة تضمن سلامة الكائنات الحية الدقيقة وفعالية عملها.

فوائد استخدام السماد الحيوي:

  • تحسين خصوبة التربة: يُساعد على تحسين بنية التربة وزيادة قدرتها على الاحتفاظ بالماء والعناصر الغذائية.
  • تغذية مستدامة للنباتات: يوفر للنباتات العناصر الغذائية اللازمة لنموها بشكلٍ صحيٍ وقويٍ على مدار فتراتٍ طويلة.
  • تقليل الاعتماد على الأسمدة الكيميائية: يُساهم في تقليل استخدام الأسمدة الكيميائية، ممّا يُقلّل من التلوث البيئي.
  • مصدر غذائي رخيص الثمن: يُعد بديلاً اقتصاديًا للأسمدة الكيميائية، خاصةً للمزارعين ذوي الدخل المحدود.
  • الحفاظ على البيئة: يُساهم في الحفاظ على البيئة من خلال تقليل استخدام الأسمدة الكيميائية.

ملاحظات:

  • يجب اختيار نوع السماد الحيوي المناسب لنوع التربة والنبات المراد تسميده.
  • يجب اتباع تعليمات الاستخدام الموجودة على عبوة السماد الحيوي بدقة.
  • يجب تخزين السماد الحيوي في مكان بارد وجاف لمنع تلف الكائنات الحية الدقيقة.

ختامًا:

يُعد السماد الحيوي بديلاً طبيعيًا وفعّالًا للأسمدة الكيميائية، حيث يُساهم في تحسين خصوبة التربة وتغذية النباتات بشكلٍ مستدامٍ وآمنٍ للبيئة.