تأثير التسميد الحيوي بفطر والتسميد العضوي والتداخل بينهما في نمو وإنتاج نبات الطماطم



تأثير التسميد الحيوي بفطري Glomus mosseae و Trichoderma harzianum والتسميد العضوي Humic acid وتداخلهما في نمو وإنتاج نبات الطماطم Lycopersicon esculentum Mill


ملخص الدراسة:

هدفت هذه الدراسة إلى تقييم تأثير التلقيح بفطري المايكورايزا (Glomus mosseae) والترايكوديرما (Trichoderma harzianum) والتسميد العضوي بحامض الهيوميك (Humic acid) بصورة منفردة أو متداخلة على نمو وإنتاج نبات الطماطم (Lycopersicon esculentum Mill) صنف جنان (Genan).

النتائج الرئيسية:

  • أدى التلقيح بفطر المايكورايزا أو الترايكوديرما أو التسميد بحامض الهيوميك بشكل منفرد إلى زيادة معنوية في نمو نباتات الطماطم وإنتاجها مقارنة مع عدم إضافة الأسمدة.
  • أظهر التلقيح المتداخل بين فطري المايكورايزا والترايكوديرما مع أو بدون حامض الهيوميك زيادة معنوية في جميع الصفات المدروسة (النمو، الإنتاج، الصفات الثمرية) مقارنة مع عدم إضافة الأسمدة أو إضافة أي نوع من الأسمدة بشكل منفرد.
  • حققت معاملة التلقيح المتداخل بين فطري المايكورايزا والترايكوديرما مع حامض الهيوميك أفضل النتائج من حيث النمو والإنتاج والصفات الثمرية.
  • أظهر استخدام نظام DRIS (نظام التشخيص الغذائي للمحاصيل) نجاحه في تقييم كفاءة المعاملات السمادية المختلفة وتحديد أفضل معاملة من حيث توازن العناصر الغذائية في نباتات الطماطم.

الاستنتاجات:

  • أظهرت الدراسة أن التلقيح المتداخل بين فطري المايكورايزا والترايكوديرما مع حامض الهيوميك له تأثير إيجابي على نمو وإنتاج نباتات الطماطم وتحسين صفاتها الثمرية.
  • أثبت نظام DRIS كفاءته في تقييم المعاملات السمادية وتحديد أفضل معاملة من حيث توازن العناصر الغذائية في نباتات الطماطم.

التوصيات:

  • اعتماد نظام التسميد المتكامل الذي يجمع بين الأسمدة الحيوية والعضوية والكيميائية لتحسين نمو وإنتاج نباتات الطماطم.
  • إضافة حامض الهيوميك إلى التربة أثناء زراعة البذور وبعد نقل الشتلات إلى الحقل.
  • استخدام الأسمدة الحيوية والعضوية في تسميد نباتات الطماطم وغيرها من المحاصيل البستنية.
  • تلقيح شتلات الطماطم بفطري المايكورايزا والترايكوديرما أثناء زراعتها في أكياس.
  • إجراء المزيد من الأبحاث لتحديد أفضل مستويات الأسمدة الحيوية والعضوية تحت مستويات مختلفة من الأسمدة الكيميائية.

ملاحظات:

  • ركزت الدراسة على تأثير التسميد الحيوي والعضوي على نمو وإنتاج نباتات الطماطم، ولم تتناول جوانب أخرى مثل التأثير على خصوبة التربة أو التنوع البيولوجي.
  • تم إجراء الدراسة في ظروف محددة، وقد تختلف النتائج في ظروف بيئية مختلفة.

مفاهيم هامة:

  • التسميد الحيوي: استخدام الكائنات الحية الدقيقة مثل الفطريات والبكتيريا لتحسين خصوبة التربة وتغذية النباتات.
  • التسميد العضوي: استخدام المواد العضوية مثل السماد البلدي أو روث الحيوانات لتحسين خصوبة التربة.
  • نظام DRIS: نظام تحليل أوراق النباتات لتحديد احتياجاتها الغذائية وتقييم كفاءة المعاملات السمادية.
  • المواد الصلبة الذائبة: مقياس لتركيز السكريات والأحماض العضوية في ثمار الطماطم.
  • الحموضة الكلية: مقياس لدرجة حموضة ثمار الطماطم.
  • فيتامين C: عنصر غذائي مهم موجود في ثمار الطماطم.