المكونات الطبيعية للبول.. اليوريا (بولينا). حمض البوليك. نشادر (أمونيا). كرياتينين



مكونات البول: المواد العضوية وغير العضوية

يتكون البول، سائل الفضلات الذي تنتجه الكلى، من مزيج من المواد العضوية و المواد غير العضوية. تلعب كل من هذه المواد دورًا هامًا في الحفاظ على صحة الجسم وتوازنه.

المواد العضوية (النيتروجينية):

تشكل النفايات النيتروجينية المنتجات الرئيسية لعملية (أيض البروتين). وتُعد هذه المواد ضرورية للتخلص من الأمونيا، وهي مادة سامة للجسم.
تشمل المواد العضوية الرئيسية في البول:
  • اليوريا (بولينا): ناتج أيض البروتينات، وتُشكل حوالي 30 جرامًا في اليوم من إجمالي مكونات البول.
  • حمض البوليك: ناتج أيض الأحماض النووية (RNA و DNA)، ويُشكل حوالي 0.6 جرامًا في اليوم.
  • النشادر (الأمونيا): ناتج تحلل بعض الأحماض الأمينية، ويُشكل حوالي 0.7 جرامًا في اليوم.
  • الكرياتينين: ناتج أيض بروتين العضلات الكرياتين، ويُشكل حوالي 1.4 جرامًا في اليوم.

المواد غير العضوية:

تُشكل الأملاح والمعادن المكونات غير العضوية الرئيسية في البول. وتلعب هذه المواد دورًا هامًا في الحفاظ على توازن السوائل، تنظيم ضغط الدم، وظائف الأعصاب والعضلات.
تشمل المواد غير العضوية الرئيسية في البول:
  • كلوريدات (Cl-): ضرورية للحفاظ على توازن السوائل وتنظيم وظائف الأعصاب والعضلات.
  • كبريتات (SO42-): تلعب دورًا في التخلص من الأحماض من الجسم.
  • فوسفات (PO43-): ضرورية لصحة العظام والأسنان.
  • كربونات (CO32-): تُساعد على تنظيم حموضة الدم.

ملاحظات هامة:

  • قد تختلف كميات المواد العضوية وغير العضوية في البول بشكل طفيف من شخص لآخر، اعتمادًا على العوامل الغذائية، مستوى النشاط، حالة الصحة العامة.
  • يمكن أن تُشير التغييرات في تركيبة البول إلى مشاكل صحية معينة.
  • لذا، يُنصح باستشارة الطبيب في حال ملاحظة أي تغيرات غير عادية في لون البول أو رائحته أو كميته.

ختامًا:

يُعد البول مؤشرًا هامًا على صحة الجسم ووظائف الكلى. فهم مكونات البول، المواد العضوية والمواد غير العضوية، يُساعدنا على فهم وظائف الكلى بشكل أفضل والحفاظ على صحة أجسامنا.