أسباب وعلاج التسمم الوشيقي.. تعرض الشخص لسموم بكتيرية تنتجها بكتيريا المطثية الوشيقية



التسمم الوشيقي:

التسمم الوشيقي هو حالة طبية خطيرة تحدث عندما يتعرض الشخص لسموم بكتيرية تنتجها بكتيريا المطثية الوشيقية. يمكن أن يتسبب التسمم الوشيقي في مجموعة متنوعة من الأعراض، بما في ذلك:
  • ضعف العضلات.
  • صعوبة في البلع.
  • الرؤية المزدوجة.
  • جفاف الفم.
  • صعوبة في التنفس.
  • الغثيان والقيء.
  • الإسهال.
  • الحمى.
في الحالات الشديدة، يمكن أن يؤدي التسمم الوشيقي إلى شلل في عضلات الجهاز التنفسي، مما قد يؤدي إلى الوفاة.

أسباب التسمم الوشيقي:

ينتج التسمم الوشيقي عن بكتيريا المطثية الوشيقية، وهي بكتيريا موجودة بشكل طبيعي في التربة والبراز. يمكن أن يصاب الشخص بالتسمم الوشيقي عن طريق تناول الأطعمة الملوثة ببكتيريا المطثية الوشيقية، أو عن طريق استنشاق الجراثيم.

أعراض التسمم الوشيقي:

عادةً ما تظهر أعراض التسمم الوشيقي بعد 12 إلى 36 ساعة من تناول الطعام الملوث. ومع ذلك، يمكن أن تظهر الأعراض في وقت مبكر يصل إلى 4 ساعات أو في وقت متأخر يصل إلى 8 أيام.

- أعراض التسمم الوشيقي المبكرة:

تشمل أعراض التسمم الوشيقي المبكرة ما يلي:
  • ضعف العضلات.
  • صعوبة في البلع.
  • الرؤية المزدوجة.
  • جفاف الفم.

- أعراض التسمم الوشيقي المتأخرة:

تشمل أعراض التسمم الوشيقي المتأخرة ما يلي:
  • صعوبة في التنفس.
  • الغثيان والقيء.
  • الإسهال.
  • الحمى.

تشخيص التسمم الوشيقي:

يمكن تشخيص التسمم الوشيقي باستخدام مجموعة متنوعة من الاختبارات، بما في ذلك:

- الفحص البدني:

سيفحص الطبيب المريض بحثًا عن أي علامات أو أعراض للتسمم الوشيقي.

- اختبارات الدم:

يمكن أن تكشف اختبارات الدم عن وجود السموم البكتيرية في الدم.

- اختبارات التصوير:

يمكن أن تساعد اختبارات التصوير، مثل التصوير بالرنين المغناطيسي أو التصوير المقطعي المحوسب، في تحديد وجود التهاب في الجهاز الهضمي أو الجهاز العصبي.

علاج التسمم الوشيقي:

يعتمد علاج التسمم الوشيقي على شدة الحالة. في الحالات البسيطة، قد يكون العلاج الطبي كافيًا. قد يشمل العلاج الطبي ما يلي:

- المضادات الحيوية:

تُستخدم المضادات الحيوية لقتل بكتيريا المطثية الوشيقية.

- الأدوية الداعمة:

قد تُستخدم الأدوية الداعمة لتحسين وظائف العضلات والجهاز التنفسي.
في الحالات الشديدة، قد يكون من الضروري إجراء عملية جراحية لإزالة الأنسجة الميتة أو التالفة.

مضاعفات التسمم الوشيقي:

تشمل مضاعفات التسمم الوشيقي ما يلي:
  • الشلل.
  • فقدان الوعي.
  • الوفاة.

الوقاية من التسمم الوشيقي:

يمكن الوقاية من التسمم الوشيقي عن طريق اتخاذ الاحتياطات التالية:
  • طهي اللحوم والأسماك والدواجن جيدًا
  • عدم ترك الطعام المطهو في درجة حرارة الغرفة لأكثر من ساعتين
  • تبريد الطعام بسرعة بعد الطهي
  • عدم تجميد الطعام مرة أخرى بعد إذابته
  • غسل الفواكه والخضروات جيدًا قبل تناولها
  • تجنب تناول الأطعمة المعلبة أو المخللة التي يبدو عليها أي علامات للتلف
إذا كنت تعتقد أنك قد أصبت بالتسمم الوشيقي، فاستشر الطبيب على الفور.