طرق تحليل مركبات مضادات الهيستامين



تم تقدير أربع مركبات من مضادات الهيستامين عن طريق تقدير أيون الكلوريد الذي تحتويه هذه المركبات حيث تم استخدام نترات الزئبقوز في وجود ثنائي فينيل كربازون - البروموثيمول الأزرق حيث تكون متراكب الزئبق مع ثنائي فينيل الكربازون.

وعند إضافة العينة فإن امتصاص المتراكب الناتج يقل نتيجة إحلال الكلوريد محل الثنائي فينيل كربازون.

وقد تم تسجيل الإمتصاص عند طول موجي 540 نانوميتر حيث وجد أن الطريقة حساسة لتراكيز تتراوح من 100 – 10.0 ميكروجم / مل وقد تم تطبيق الطريقة بنجاح على العينات في صورتها الدوائية.

كما تم استخدام الكروماتوجرافي السائلة لتقدير عدة مركبات من مضادات الهيستامين في عينات الدم حيث استخدم عمود من نوع C18 كطور ثابت ومخلوط من الأسيتونيتريل وخلات الأمونيوم كطور متحرك عند pH = 3.2 حيث تم القياس باستخدام طيف الكتلة.

وفي عام 2006 تم تقدير عدد من مضادات الهيستامين (62) باستخدام الكروماتوجرافي السائلة حيث استخدم عمود من نوع C18 كطور ثابت ومحلول من cetyltrimethylammonium bromide (CTAB) في وجود البروبانول كطور متحرك.

وقد طبقت الطريقة بنجاح على العينات في صورتها الدوائية حيث كانت قيمة معامل الانحراف القياسي النسبي أقل من 5 % وحد الاكتشاف 10 ± 100 %.

كما تم تقدير عدد من مضادات الهيستامين في صورها الدوائية باستخدام طريقتين:

- تتضمن الطريقة الأولى التفاعل مع أيونات ثيوسيانات الموليبيديوم الخماسي لتكوين متراكبات المزدوج الأيوني والتي تم استخلاصها باستخدام كلوريد الميثيلين حيث تم قياس الإمتصاص عند طول موجي 470 نانوميتر.

- أما الطريقة الثانية فتتضمن تكوين متراكبات مع الأليزارين الأحمر في وسط حامضي حيث تم استخلاص هذه المتراكبات باستخدام الكلوروفورم، وقد إمتازت كلا الطريقتين بدقة وحساسية جيدة.