وظائف وإصابات العظم القذالي.. حماية الدماغ. حماية الوجه. توفير الدعم الهيكلي للرأس. تلف الدماغ. تلف الوجه



ما هو العظم القذالي؟

العظم القذالي (Occipital bone)‏ هو أحد العظام الجلدية للقحف العظام وهو العظم الرئيسي للقذال (الجزء الخلفي والسفلي من الجمجمة). يأخذ العظم القذالي شكل شبه منحرف منحني على نفسه مثل طبق ضحل. يعلو العظم القذالي الفصوص القذالية للدماغ.

أجزاء العظم القذالي:

يتكون العظم القذالي من ثلاثة أجزاء رئيسية:
  • القاعدة (base): وهي الجزء السفلي من العظم القذالي، وتتصل مع عظام القحف الأخرى.
  • الصدفة (squama): وهي الجزء العلوي من العظم القذالي، وتتصل مع عظام الجدارية.
  • اللقمة (condyle): وهي نتؤان عظميان يقعان على الجانبين، وتتصلان مع عظام الفك السفلي.

- القاعدة (base):

تتكون القاعدة من عدة أجزاء، بما في ذلك:
  • الثقبة العظمى (foramen magnum): وهي فتحة كبيرة في وسط القاعدة، وتسمح بمرور الحبل الشوكي.
  • الشق القذالي الخلفي (posterior occipital notch): وهو شق صغير يقع خلف الثقبة العظمى، ويساعد في ربط العظم القذالي مع عظام المحور.
  • الشق القذالي العلوي (superior occipital notch): وهو شق صغير يقع أعلى الثقبة العظمى، ويساعد في ربط العظم القذالي مع عظام الجدارية.
  • النتوء الخشن (condylar process): وهو نتوء عظمي يقع على جانبي القاعدة، ويساعد في ربط العظم القذالي مع عظام الفك السفلي.

- الصدفة (squama):

تتكون الصدفة من صفيحة عظمية رقيقة، وهي الجزء الأكثر بروزًا من العظم القذالي. ترتبط الصدفة مع عظام الجدارية بواسطة الأربطة.

- اللقمة (condyle):

اللقمة هي نتؤان عظميان يقعان على جانبي العظم القذالي، وتتصلان مع عظام الفك السفلي بواسطة مفاصل اللقمة. تساعد اللقمة في حركة الفك السفلي.

وظائف العظم القذالي:

يلعب عظم قذالي دورًا مهمًا في حماية الدماغ والوجه، كما أنه يساعد في توفير الدعم الهيكلي للرأس.
  • حماية الدماغ: يحمي عظم قذالي الفصوص القذالية للدماغ من الصدمات.
  • حماية الوجه: يساعد عظم قذالي في حماية العضلات والأعصاب والأوعية الدموية في الوجه.
  • توفير الدعم الهيكلي للرأس: يساعد عظم قذالي في الحفاظ على شكل الرأس وثباته.

إصابات العظم القذالي:

يمكن أن يتعرض عظم قذالي للأضرار نتيجة لحادث أو إصابة. يمكن أن تؤدي هذه الإصابات إلى تلف الدماغ أو الوجه، مما قد يسبب مجموعة متنوعة من المشاكل الصحية.
  • تلف الدماغ: يمكن أن يؤدي تلف الدماغ إلى الشلل أو فقدان الوعي أو الموت.
  • تلف الوجه: يمكن أن يؤدي تلف الوجه إلى فقدان البصر أو السمع أو النطق.

تشخيص إصابات عظم قذالي:

يعتمد تشخيص إصابات عظم قذالي على التاريخ الطبي للمريض والفحص البدني. قد يطلب الطبيب أيضًا إجراء بعض الفحوصات، مثل الأشعة السينية أو التصوير بالرنين المغناطيسي.

علاج إصابات عظم قذالي:

يعتمد علاج إصابات عظم قذالي على شدة الإصابة. قد يشمل العلاج ما يلي:
  • الراحة.
  • مسكنات الألم.
  • الأدوية المضادة للالتهابات.
  • الجراحة.

النصائح للوقاية من إصابات عظم قذالي:

يمكن الوقاية من إصابات عظم قذالي باتباع هذه النصائح:
  • ارتداء الخوذة عند ركوب الدراجة أو الدراجة النارية أو ركوب الخيل.
  • ارتداء حزام الأمان في السيارة.
  • الحرص على السلامة عند ممارسة الرياضة.