العلاج بتقنية الحرية النفسية: رحلة نحو التخلص من المشاعر السلبية وتحقيق التوازن والسلام الداخلي



ما هي تقنية الحرية النفسية؟

هي تقنية علاجية بديلة تعرف أيضاً باسم "العلاج العاطفي المتحرر" (EFT) أو "تقنية النقر". تهدف إلى التخلص من المشاعر السلبية وتحسين الصحة العقلية والجسدية من خلال تحفيز نقاط محددة على الجسم تُعرف بنقاط "الطاقة".

كيف تعمل تقنية الحرية النفسية؟

تعتمد تقنية الحرية النفسية على مبدأ تحفيز نقاط الوخز بالإبر في الجسم مع التركيز على المشاعر السلبية، مما يُساعد على تحرير الطاقة العالقة وتغيير سلوكنا تجاه هذه المشاعر.

أساسيات تقنية الحرية النفسية:

  • تعتمد على مبدأ أساسي: هو أن سبب جميع المشاعر السلبية هو خلل في نظام طاقة الجسم. وتتضمن خطوات بسيطة:
  • تحديد المشكلة: تحديد المشاعر أو الأفكار السلبية التي ترغب في معالجتها.
  • تقييم حدة المشاعر: تقييم شدة المشاعر على مقياس من 0 إلى 10.
  • صياغة عبارة إيجابية: كتابة عبارة إيجابية تُؤكد على ما تريده بدلاً من المشاعر السلبية، مع التأكيد على قبول الذات.
  • التركيز على المشاعر: التركيز على المشاعر السلبية مع تكرار عبارة الإثبات، مع النقر على نقاط الطاقة في نفس الوقت.
  • النقر على نقاط الطاقة: يتم النقر على 12 نقطة طاقة في الجسم بشكل متسلسل، مع التركيز على المشاعر والأحاسيس الجسدية.
  • تقييم حدة المشاعر مرة أخرى: تقييم شدة المشاعر بعد النقر على النقاط، وتكرار العملية إذا لزم الأمر.

فوائد تقنية الحرية النفسية:

  • التخلص من المشاعر السلبية: مثل القلق، الخوف، الغضب، الحزن، الشعور بالذنب، وغيرها.
  • تحسين الصحة العقلية: تقليل أعراض الاكتئاب، القلق، واضطراب ما بعد الصدمة.
  • تعزيز الصحة الجسدية: تخفيف الآلام الجسدية، وتحسين وظائف المناعة، وخفض ضغط الدم.
  • زيادة الشعور بالرضا عن النفس: تعزيز الثقة بالنفس، وتحسين احترام الذات، وتطوير صورة ذاتية إيجابية.
  • سهولة الاستخدام: يمكن ممارسة تقنية الحرية النفسية ذاتياً أو مع معالج.

مكونات تقنية الحرية النفسية:

  • التحديد: تحديد المشاعر السلبية التي نريد التخلص منها.
  • الإعداد: تحضير عبارة الإعداد، وهي عبارة إيجابية تؤكد على قبول الذات رغم المشاعر السلبية.
  • التثبيت: تحفيز نقاط الوخز بالإبر في الجسم مع تكرار عبارة الإعداد.
  • التحويل: تحويل المشاعر السلبية إلى مشاعر إيجابية.
  • الاختبار: اختبار فعالية العلاج من خلال ملاحظة أي تغييرات في المشاعر.

مخاطر تقنية الحرية النفسية:

  • لا توجد مخاطر كبيرة مرتبطة بتقنية الحرية النفسية.
  • قد يُشعر بعض الأشخاص بالارتباك أو الدوخة بعد الجلسة، لكن هذه الأعراض مؤقتة.
  • من المهم استشارة الطبيب قبل البدء في أي علاج، خاصةً إذا كنت تعاني من أي حالة طبية.
  • من المهم ملاحظة أن تقنية الحرية النفسية ليست بديلاً عن العلاج الطبي.
  • يُنصح باستخدامها كأداة تكميلية مع العلاجات الطبية الأخرى.

نصائح لاستخدام تقنية الحرية النفسية:

  • تعلم تقنية الحرية النفسية من ممارس مُعتمد.
  • مارس تقنية الحرية النفسية بانتظام للحصول على أفضل النتائج.
  • كن صبوراً، فقد يستغرق الأمر بعض الوقت لمعرفة النتائج.
  • استمع إلى جسدك واحترامه.
  • لا تُخجل من طلب المساعدة إذا كنت بحاجة إليها.

مواقع ومصادر إضافية لمعرفة المزيد عن تقنية الحرية النفسية: