ما يجب على مريض السكري مراعاته عند الإحرام في الحج.. تقليم أظافره بكل حرص ودقة وارتداء الحذاء المطاطي لحماية القدمين



أمور يجب على مريض السكري مراعاتها عند الإحرام  في الحج:
لا بد للحاج من الإحرام من الميقات والذي يشتمل على الإغتسال إن أمكن وقص الشعر وتقليم الأظافر، ومن تم لبس الإحرام وغيرها من أركان وواجبات الإحرام، من هنا لابد من التنبيه على المصاب بالسكري الأمور التالية:
- أن يقلم أظافره بكل حرص ودقة وألاّ يتسبب ذلك في جرح أصابع يديه وقدميه، فإذا كان لا يتقن ذلك بنفسه، أو كان فاقد الإحساس العصبي بقدميه، فعلى مرافقه الذي يعتني به أن يقوم بهذه المهمة بعناية وحرص.
- ويمكنك دهن جلد قدميك بمرهم مرطب منعاً لحدوث الجفاف والتشقق بينما تُرش بودرة التالك بين الأصابع حتى لا تحدث رطوبة بينها بسبب التعرق والتي (الرطوبة) تساعد على نمو الفطريات.
- وبعد إرتداء لباس الإحرام يمكن للمصاب بالسكري انتعال حذاءين واسعين ولينين إذا كانت لديه إصابة سابقة في قدميه، وعليه أن ينتبه إلى أن نسبة الإحساس في قدميه أقل من المعدل الطبيعي، فوجب الإنتباه عندما يمشي على أجسام قاسية كالحصى مثلاً.

ملاحظة:
الحذاء المطاطي لحماية القدمين مناسب مع مراعاة أنه لا يكون الشبشب (أبو أصبع) أو المداس (أبو إصبع) فهو مؤذي  لقدم المريض السكري.
- على المصاب بالسكري الحرص على أن يحمل بطاقة السكري التي زُود بها من المستشفى وكذلك دفتر المراقبة الشهري والسجل الذي به نوع الدواء الذي يتناوله وجرعته اليومية، وذلك ليسهل التعرف على شخصه وحالته الصحية واتخاذ التدابير الإسعافية بسرعة في حالة حدوث أية طارئ.