-->
ديابتنكرياس - عالجني ديابتنكرياس - عالجني

الأشعة تحت الحمراء أو الليزر أو الحرارة لعلاج البواسير.. التخثير الضوئي بالأشعة تحت الحمراء للبواسير

الأشعة تحت الحمراء أو الليزر أو الحرارة لعلاج البواسير
Infrared, laser or bipolar coagulation


هذه الأساليب تستخدم الليزر أو ضوء الأشعة تحت الحمراء أو الحرارة.
وتتسبب جميعها فى تصلب البواسير الداخلية الصغيرة التى تنزف وتضعف وتموت.
بينما هذا الإجراء ينطوى على بعض الآثار الجانبية من عودة البواسير مرة أخرى بمعدلات عالية.

التخثير الضوئي بالأشعة تحت الحمراء للبواسير:

نظرة عامة على العلاج:

التخثير الضوئي بالأشعة تحت الحمراء (يُسمى أيضًا علاج التخثر) هو إجراء طبي يستخدم لعلاج البواسير الصغيرة والمتوسطة.
هذا العلاج مخصص فقط للبواسير الداخلية.

أثناء الإجراء، يستخدم الطبيب جهازًا يخلق شعاعًا مكثفًا من ضوء الأشعة تحت الحمراء.
تسبب الحرارة الناتجة عن ضوء الأشعة تحت الحمراء أنسجة متندبة تقطع تدفق الدم إلى الباسور.

يموت الباسور، وتتشكل ندبة على جدار القناة الشرجية.
يحافظ النسيج الندبي على الأوردة المجاورة في مكانها حتى لا تنتفخ في القناة الشرجية.

يمكن علاج البواسير واحد فقط في كل مرة.
يمكن علاج البواسير الأخرى على فترات من 10 إلى 14 يومًا.
يمكن إجراء هذا الإجراء الطبي باستخدام أجهزة أخرى، مثل الليزر أو التيار الكهربائي، والتي تقطع أيضًا إمداد الدم بالبواسير.

يتم إجراء التخثير الضوئي بالأشعة تحت الحمراء في عيادة الطبيب.
قد تشعر بالحرارة وبعض الألم أثناء العملية.
بعد ذلك، قد يكون لديك شعور بالامتلاء في أسفل البطن.
أو قد تشعر كما لو كنت بحاجة إلى حركة الأمعاء.

ماذا تتوقع بعد العلاج بالتخثير الضوئي بالأشعة تحت الحمراء للبواسير:

يحدث النزيف من فتحة الشرج بعد 7 إلى 10 أيام من الإجراء، عندما يسقط الباسور.
عادة ما يكون النزيف طفيفًا ويتوقف من تلقاء نفسه.

- يمكنك استخدام مسكنات الألم الخفيفة والجلوس في حوض ضحل من الماء الدافئ (حمام المقعدة) لمدة 15 دقيقة في كل مرة لتخفيف الانزعاج.

- لتقليل خطر النزيف، تجنب تناول الأسبرين والأدوية المضادة للالتهابات غير الستيرويدية (مضادات الالتهاب غير الستيرويدية) لمدة 4 إلى 5 أيام قبل وبعد التخثر بالأشعة تحت الحمراء.

- يوصي الأطباء بتناول ملينات البراز التي تحتوي على الألياف لضمان حركات الأمعاء سلسة.
إذا كنت ترهق أثناء حركات الأمعاء، فقد تعود البواسير.

لماذا يتم التخثير الضوئي بالأشعة تحت الحمراء للبواسير:

يوصي الأطباء بعلاج التخثر في الحالات التي تستمر فيها البواسير الداخلية الصغيرة في التسبب في الأعراض بعد العلاج المنزلي.

كيف يعمل التخثير الضوئي بالأشعة تحت الحمراء للبواسير:

يعمل التخثير الضوئي بالأشعة تحت الحمراء لحوالي 7 إلى 10 من أصل 10 أشخاص مصابين به.
لكن التحسينات قد لا تستمر.
وقد يحتاج شخصان من كل 10 إلى جراحة.

مخاطر التخثير الضوئي بالأشعة تحت الحمراء للبواسير:

تتضمن مخاطر علاج التخثر ما يلي:
- ألم كبير أثناء العملية.
- نزيف من فتحة الشرج.
- العدوى في منطقة الشرج.
- عجز مؤقت عن التبول.

ما يجب التفكير فيه قبل التخثير الضوئي بالأشعة تحت الحمراء للبواسير:

يعتمد نجاح علاج التخثر إلى حد كبير على خبرة الطبيب وقدرتك على إجراء تغييرات في عادات الأمعاء اليومية التي تجعل مرور البراز أسهل.

لا يمتلك جميع الأطباء الخبرة أو المعدات اللازمة للقيام بعلاج التخثر.
قد يساعدك هذا في تحديد الإجراء الذي تختاره.
اسأل طبيبك عن الإجراء الذي قام به أكثر من مرة، وعدد المرات التي قام فيها بإجراء العملية، ومدى رضا الناس عن النتائج.

لم يثبت أن الليزر أكثر فعالية من أشكال العلاج الأخرى.
تستغرق إجراءات استخدام الليزر وقتًا أطول وقد تتلف الأنسجة المحيطة وتسبب ندوبًا أكثر.

التعليقات



إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

ديابتنكرياس - عالجني

2016