-->
ديابتنكرياس - عالجني ديابتنكرياس - عالجني

مرض الجزر المعدي المريئي غير التقرحي والتهاب المريء التقرحي.. ارتجاع حمض المعدة إلى المريء

مرض الجزر المعدي المريئي:

مرض الجزر المعدي المريئي غير التقرحي (Non-erosive reflux disease) هو حالة تتسبب في ارتجاع حمض المعدة إلى المريء، مما يؤدي إلى أعراض مثل حرقة المعدة. ومع ذلك، لا توجد قرحة في المريء.
التهاب المريء التقرحي (Erosive esophagitis) هو حالة تتسبب في ارتجاع حمض المعدة إلى المريء، مما يؤدي إلى تقرحات في المريء.

الأعراض:

تشمل أعراض مرض الجزر المعدي المريئي غير التقرحي والتهاب المريء التقرحي ما يلي:
  • حرقة المعدة.
  • التجشؤ.
  • صعوبة في البلع.
  • ألم في الصدر.
  • بحة في الصوت.
  • سعال.

الأسباب:

تحدث كلتا الحالتين بسبب ارتجاع حمض المعدة إلى المريء. يحدث هذا عندما لا يغلق صمام بين المعدة والمريء بإحكام.

عوامل الخطر:

تشمل عوامل الخطر لكلتا الحالتين ما يلي:
  • السمنة.
  • الحمل.

التدخين:

  • تناول الأطعمة أو المشروبات التي يمكن أن تزيد من إنتاج حمض المعدة، مثل الأطعمة الدهنية أو الحارة أو الحمضية.
  • تناول الأدوية التي يمكن أن تزيد من إنتاج حمض المعدة، مثل مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs).

التشخيص:

يعتمد تشخيص مرض الجزر المعدي المريئي غير التقرحي والتهاب المريء التقرحي على الفحص البدني واختبارات الدم والتصوير الطبي.
تشمل الاختبارات التي يمكن استخدامها لتشخيص مرض الجزر المعدي المريئي غير التقرحي والتهاب المريء التقرحي ما يلي:

اختبارات الدم لقياس مستويات الحمض في الدم:

- تنظير المريء (Esophagogastroduodenoscopy):

يتم إدخال أنبوب رفيع مزود بكاميرا في الفم لفحص المريء والمعدة والاثني عشر.

- تنظير المريء بالمنظار الداخلي (Barium swallow):

يتم إعطاء المريض مادة تباين الباريوم عن طريق الفم، ثم يتم إجراء تصوير بالأشعة السينية للمريء.

الــعــلاج:

يعتمد علاج مرض الجزر المعدي المريئي غير التقرحي والتهاب المريء التقرحي على شدة الحالة.
تشمل خيارات العلاج ما يلي:

- تغييرات نمط الحياة:

يمكن أن تساعد تغييرات نمط الحياة، مثل إنقاص الوزن وتجنب الأطعمة والمشروبات التي يمكن أن تزيد من إنتاج حمض المعدة، في تخفيف الأعراض.

- الأدوية:

يمكن استخدام الأدوية لخفض إنتاج حمض المعدة، مثل مثبطات مضخة البروتون (proton pump inhibitors).

- الجراحة:

قد يتم إجراء الجراحة في الحالات الشديدة.

المضاعفات:

تشمل مضاعفات مرض الجزر المعدي المريئي غير التقرحي والتهاب المريء التقرحي ما يلي:

- تضيق المريء:

يمكن أن يتسبب الالتهاب المزمن في المريء في تضييق المريء، مما يجعل من الصعب ابتلاع الطعام.

- سرطان المريء:

يزيد مرض الجزر المعدي المريئي من خطر الإصابة بسرطان المريء.

التوقعات:

مع العلاج المناسب، يمكن لمرضى مرض الجزر المعدي المريئي غير التقرحي والتهاب المريء التقرحي أن يعيشوا حياة طبيعية.

التعليقات



إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

ديابتنكرياس - عالجني

2016