الحجامة لعلاج أوجاع الرأس أو الصداع.. فرط التوتر الشرياني (ارتفاع ضغط الدم) والصداع الوعائي



يكون الصداع ظاهرة وحيدة، دون وجود أي أعراض مشاركة أخرى، وقد يكون مشاركاً لأعراض أخرى.

ومن جملة أسباب الصداع مظاهرة وحيدة، وأكثرها حدوثاً الصداع المرافق لفرط التوتر الشرياني (ارتفاع ضغط الدم) والصداع الوعائي الذي قد يتظاهر بشقيقه.

ولقد مر على وصفه عليه الصلاة السلام الحجامة للمصاب بتبيغ الدم، وسيأتي أن الرسول عليه الصلاة والسلام احتجم من شقيقة كانت به، وعن صداع فرط الضغط الدموي والصداع الوعائي يحمل الحديث  التالي: عن سلمى رضي الله عنها خادمة رسول الله قالت: "ما كان أحد يشتكي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وجعاً في رأسه إلا قام احتجم، ولا وجعاً في رجليه إلا قال اختضبها".