أدوية للتخلص من أعراض الحساسية الغذائية.. مضادات الهيستامين. الموسعات القصبية. حقن الإبنفرين. السيتروئيدات القشرية



بعض الأدوية المستخدمة في التخلص من أعراض الحساسية الغذائية:

مضادات الهيستامين Antihistamines:
مضادات الهيستامين أدويةٌ تساعد في التخلص من معظم أعراض الحساسية الرئيسية مثل الشرى، العطس، سيلان الأنف، الاضطرابات المعدية المعوية.
حيث تقوم بإبطال تأثير الهيستامين بشكلٍ مباشرٍ وعادةً ما يُعطى هذا الدواء فموياً في الأعراض الخفيفة بينما في التفاعلات التحسسية الأكثر شدةً قد ينصح الطبيب بإعطاء مضادات الهستامين حقناً.

الموسعات القصبية Bronchodilators:
الموسعات القصبية أدويةٌ تفتح المجاري الهوائية في الرئة وتساعد في التخلص من بعض الأعراض مثل: قصر النفس أو الوزيز.
وقد يُعطى هذا الدواء للأشخاص الذين يحرض التفاعل التحسسي لديهم الربو أو أعراضاً مشابهةً للربو حيث يُنشر مباشرة في الرئتين باستخدام منشاق.

حقن الإبنفرين Epinephrine injection:
الإبنفرين شكلٌ تركيبيٌ من الأدرينالين يعمل عند حقنه كموسعٍ قصبيٍ فعالٍ فيفتح القنوات التنفسية ويعيد التنفس الطبيعي بشكل سريع.
وعادةً ما يُحتفظ به للتفاعلات التحسسية الأكثر شدةً كالتأق، وينصح معظم الأطباء الأشخاص الذين هم عرضةً للتفاعلات التحسسية الشديدة والتأق بحمل حقن إبنفرين معهم كل الوقت وتعلم كيفية استخدامه.

السيتروئيدات القشرية Corticosteroids:
الستيروئيدات القشرية أدويةٌ تخفف الالتهاب غالباً ما تؤخذ بانتظام لمنع الهجمة التحسسية أو لإنقاص شدة الأعراض.
وهي شائعة الاستخدام لمعالجة التفاعلات التحسسية الشديدة عند الرضع.