العلاج الجراحي للسرطان بالاستئصال.. التخلص نهائياً من الخلايا وإخراجها خارج الجسم. أن يكون الورم مستقلاً وغير متداخل مع نسيج آخر



العلاج الجراحي بالاستئصال Surgery:
وهو من أنجح الوسائل حتى الأن إذ إنه يتم التخلص نهائياً من تلك الخلايا وإخراجها خارج الجسم.
إلا إنه هناك عدة محاذير تتخذ بواسطة الطبيب المعالج، منها:
أن يكون الورم مستقلاً وغير متداخل مع نسيج آخر بحيث إنه لا يمكن إستئصالة معه كأن يدخل الورم من الرئة إلى العمود الفقري او إلى أنسجة الحبل الشوكي أو الأوردة أو الشرايين هنالك لا يتم إستئصال ويكتفي حينئذ بالعلاج الكيميائي الإشعاعي.
أيضاً يجب على الجراح أن يتأكد من إزالة جميع الخلايا السرطانية لأنه لو ترك خلية واحدة لعاد نمو الورم السرطاني مرة أخرى من جراء تتابع إنقسام تلك الخلية المتبقية.
وقد يتم العلاج الكيميائي والإشعاعي بعد الإستئصال للتأكد من عدم عودة السرطان مرة أخرى وللقضاء على أي خلايا سرطانية تبقى بعد ذلك.