السكر والمحليات الصناعية في المشروبات الغازية: حلاوة مسمومة تزيد وزنك وتُعرضك للسكري



السكر في المشروبات الغازية: حقائق يجب معرفتها

كمية السكر:

  • تحتوي علبة المشروبات الغازية (سعة 330 مل) على ما يعادل 7 ملاعق صغيرة من السكر.
  • هذا الرقم مرتفع جداً مقارنةً بالكمية الموصى بها من السكر المضاف يومياً، والتي لا يجب أن تزيد عن 6 ملاعق صغيرة للنساء و 9 ملاعق صغيرة للرجال.

نوع السكر:

  • السكر الموجود في المشروبات الغازية هو سكر بسيط، يُعرف أيضاً باسم سكر المائدة أو الفركتوز.
  • يمتص هذا النوع من السكر بسرعة في مجرى الدم، مما يؤدي إلى ارتفاع سريع في مستويات السكر في الدم.
  • يتعامل الجسم مع هذا الارتفاع الزائد عن طريق إفراز هرمون الأنسولين، الذي يعمل على نقل السكر من الدم إلى الخلايا لاستخدامه كطاقة.

تأثيرات السكر الزائد:

  • إذا لم يتم استخدام كل السكر من قبل الجسم كطاقة، فإنه يتحول إلى دهون يتم تخزينها في الجسم.
  • يرتبط استهلاك كميات كبيرة من المشروبات الغازية بزيادة وزن الجسم والسمنة،
  • كما يزيد من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2.

المشروبات الغازية "الدايت":

  • لا تحتوي هذه المشروبات على سكر مضاف، لكنها غالباً ما تحتوي على محليات صناعية بدلاً من ذلك.
  • بعض هذه المحليات، مثل الأسبارتام والسكرين، آمنة للاستهلاك بكميات معتدلة.
  • لكن بعض الأشخاص قد يعانون من أعراض جانبية مثل الصداع واحمرار البشرة عند تناولها.
  • لا يوجد دليل قاطع على أن المحليات الصناعية تسبب السرطان، لكن بعض الدراسات أشارت إلى احتمال وجود مخاطر صحية طويلة المدى مرتبطة بتناولها بكثرة.

نصائح:

  • قلّل من استهلاكك للمشروبات الغازية، سواء كانت عادية أو "دايت".
  • اختر الماء أو المشروبات غير المحلاة كبدائل صحية.
  • اقرأ ملصقات العناصر الغذائية بعناية لتحديد محتوى السكر والمحليات الصناعية في المشروبات.
  • استشر طبيبك إذا كنت قلقًا بشأن صحتك أو تأثير المشروبات الغازية على نظامك الغذائي.