الألياف في الطعام: غذاء غني يُساعد على التحكم في الوزن، وخفض مستوى السكر في الدم، وتعزيز صحة البكتيريا النافعة في الأمعاء



الألياف في الطعام: ضرورة صحية مهملة!

نقص حاد في تناول الألياف:

أظهرت الدراسات الحديثة أننا نعاني من نقص حاد في تناول الألياف الغذائية، وذلك لعدة أسباب، أهمها:
  • استبدال الحبوب الكاملة بالحبوب المكررة: نتناول بكثرة الخبز الأبيض والأرز الأبيض، بينما نتجاهل الحبوب الكاملة الغنية بالألياف مثل القمح الكامل والشوفان.
  • إهمال تناول الفواكه والخضروات: لا نحصل على الكمية الكافية من الفواكه والخضروات، وهي مصادر غنية بالألياف.
  • الإفراط في تناول اللحوم والمنتجات الحيوانية: تفتقر اللحوم والمنتجات الحيوانية بشكل عام إلى الألياف.

فوائد الألياف الصحية:

تُقدم الألياف العديد من الفوائد الصحية الهامة، منها:
  • الوقاية من أمراض القلب: تساعد الألياف على خفض مستوى الكوليسترول في الدم، مما يُقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • الوقاية من سرطان القولون: تُساهم الألياف في تحسين حركة الأمعاء، وتُقلل من وقت تعرضها للفضلات، مما يُقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون.
  • تحسين صحة الجهاز الهضمي: تساعد الألياف على منع الإمساك، وتُعزز صحة البكتيريا النافعة في الأمعاء.
  • الشعور بالشبع لفترة أطول: تُساعد الألياف على الشعور بالشبع لفترة أطول، مما يُساهم في التحكم في الوزن.
  • خفض مستوى السكر في الدم: تُساعد الألياف على تنظيم مستويات السكر في الدم.

النخالة: كنز غذائي مهمل:

تُعد النخالة، وهي الجزء الخارجي من حبوب القمح، كنزًا غنيًا بالألياف. ولكن للأسف، نهملها ونرميها في سلة المهملات، بينما تُستخدم في الدول الغربية كدواء لعدد من الأمراض.

نصائح لزيادة تناول الألياف:

  • استبدال الحبوب المكررة بالحبوب الكاملة: اختر الخبز الأسمر والأرز البني بدلاً من الخبز الأبيض والأرز الأبيض.
  • تناول المزيد من الفواكه والخضروات: تناول 5 حصص من الفواكه والخضروات يوميًا.
  • إضافة البذور والمكسرات إلى نظامك الغذائي: أضف البذور والمكسرات إلى وجباتك، فهي غنية بالألياف.
  • تناول البقوليات: تناول البقوليات مثل الفاصوليا والعدس والبقوليات مرتين أسبوعيًا.

ختامًا:

إن زيادة تناول الألياف ضرورية للحفاظ على صحة جيدة. فلنُغيّر عاداتنا الغذائية ونُقبل على تناول الأطعمة الغنية بالألياف، ونُحافظ على صحتنا ونُقي أنفسنا من الأمراض.