أنواع المستشفيات من حيث النوعية والحجم والتخصصات: تصنيف شامل



المستشفيات:

تعد المستشفيات مؤسسات صحية حيوية توفر الرعاية الطبية والخدمات الصحية للأفراد المرضى. وتختلف أنواع المستشفيات بناءً على تخصصاتها والخدمات التي تقدمها.

أنواع المستشفيات:

تُصنف المستشفيات وفقًا لمعايير متعددة، أهمها النوعية والحجم والتخصص.

1. التصنيف حسب النوعية:

  • المستشفيات العامة (غير المتخصصة): تقدم خدمات طبية شاملة في جميع التخصصات الأساسية، مثل الطب العام والجراحة العامة والطب الباطني وطب الأطفال.
  • المستشفيات الخاصة أو المتخصصة: تركز على تقديم خدمات طبية متقدمة في تخصصات محددة، مثل أمراض القلب أو الأورام أو جراحة العظام.
  • المستشفيات التعليمية أو الجامعية: تُستخدم لتدريب طلاب الطب وطلاب التمريض، بالإضافة إلى تقديم الرعاية الطبية للمرضى.
  • مستشفيات للمصابين بالحوادث (الطوارئ): تُقدم رعاية طبية فورية للمصابين في الحوادث والإصابات الخطيرة.

2. التصنيف حسب الحجم:

  • مستشفى يسع 50 سرير: يُعد أصغر نوع من المستشفيات، ويقدم خدمات طبية أساسية في عدد محدود من التخصصات.
  • مستشفى يسع 50 إلى 150 سرير: يُقدم خدمات طبية أكثر شمولاً من المستشفيات ذات 50 سريرًا، مع وجود تخصصات طبية إضافية.
  • مستشفى يسع من 150 إلى 600 سرير: يُعدّ مستشفى متوسط الحجم، ويقدم خدمات طبية متقدمة في معظم التخصصات الطبية.
  • مستشفى يسع من 600 إلى 1000 سرير: يُعدّ مستشفى كبيرًا، ويقدم خدمات طبية متخصصة في جميع التخصصات الطبية تقريبًا.
  • مستشفى يسع أكثر من 1000 سرير: يُعدّ مستشفى ضخمًا، ويقدم خدمات طبية متقدمة وخدمات بحثية متطورة.

3. التصنيف حسب التخصصات:

  • مستشفيات مكمّلة: تحتوي على أكثر من 120 سريرًا وتضمّ كحد أدنى اختصاصيًا رئيسيًا واحدًا.
  • مستشفيات ذات اختصاص رئيسي: تضمّ على الأقل 120 سريرًا وتشمل الطب العام والجراحة العامة.
  • مستشفيات مركزية: تضمّ 200 سرير وتشمل الطب العام والجراحة العامة والاختصاصات الإضافية: توليد، عيون، أنف وأذن وحنجرة.
  • مستشفيات شاملة: تضمّ تخصصات الجراحة العامة والجراحة النسائية والتوليد والأطفال والأشعة، واختصاصات أخرى مثل التخدير وأنف وأذن وحنجرة وعيون.
  • مستشفيات مركزية كبرى: تضمّ أكثر من 650 سريرًا بنفس الاختصاصات السابقة بالإضافة إلى المسالك البولية والأمراض العصبية والتشريح والتحاليل الطبية.
  • مستشفيات كبرى: تضمّ أكثر من 1000 سرير وكافة التخصصات.

ملاحظات:

  • قد تختلف معايير تصنيف المستشفيات من دولة إلى أخرى.
  • هناك بعض المستشفيات التي لا تنتمي بشكل حصري إلى فئة واحدة، بل قد تجمع بين خصائص من فئتين أو أكثر.
  • يتم تحديث تصنيفات المستشفيات بشكل دوري مع ظهور تخصصات طبية جديدة وتغيرات احتياجات المرضى.

خاتمة: 

  • يُعدّ تصنيف المستشفيات أمرًا هامًا للمرضى، حيث يساعدهم على اختيار المستشفى المناسب لاحتياجاتهم.
  • من خلال فهم أنواع المستشفيات ومعايير تصنيفها، يمكن للمرضى اتخاذ قرارات مستنيرة بشأن رعاية صحتهم.