أمراض الفم - تسوس الأسنان والوقاية منه - الحلويات وتسوس الأسنان



أمراض الفم:
يعتبر التسوس والتهاب اللثة من أهم الأمراض التي تصيب الفم والأسنان .

تسوس الأسنان والوقاية منه:
يعتبر تسوس الأسنان من أكثر الأمراض انتشاراً في العالم ويزداد بزيادة الحضارة.

ينتج تسوس الأسنان من الإفراط في تناول السكريات مثل المشروبات الغازية والحلويات.

الحلويات وتسوس الأسنان:
يوجد في الفم بكتريا تعيش بدون ضرر يوجد أنواع منها لها القدرة على تحويل السكريات إلى أحماض عضوية تتسبب في ذوبان طبقة المينا (وهى الطبقة الخارجية لتاج الضرس أو السنة).

ويحدث هذا في حالة تعاطي السكريات في فترات متقاربة (اقل من ساعة) ويسمى ذوبان طبقة المينا عن طريق الأحماض تسوس الأسنان.

تعتبر طبقة البلاك هي السبب الرئيسي لأمراض الأسنان وهي طبقة لزجة شفافة تلتصق بسطح الأسنان بواسطة اللعاب وتتكون طبقة البلاك من 90% بكتريا الفم و10% بقايا الطعام.

كيف يحدث هذا؟
عند تناول الحلوى وخصوصاً اللزجة في فترات متقاربة تترك بقايا على السطح تزيد وتتراكم في الشقوق للسطح الماضغ للضرس فيحدث تخمر فتنتج البكتريا مزيداً من الأحماض التي بدورها تزيد من ذوبان السطح الخارجي حتى تصل إلى الطبقة التالية من المينا والمسمى بطبقة العاج التى بها نهاية أعصاب الضرس أو السنة.

وهنا يبدأ المريض في الإحساس بالألم كلما زاد ذوبان طبقة العاج اشتد تأثير الحامض على عصب السنة الأمر الذي يؤدي إلي الإحساس بشدة وطول فترة الألم حتى مع السوائل الباردة أو الساخنة، ومع تكرار ذوبان طبقة العاج يصل التسوس إلى العصب فيؤدي إلى استيقاظ المريض من النوم مع الألم الشديد بالضرس.
وفي النهاية لا بد من علاج الجذور أو خلع الضرس.