-->
ديابتنكرياس - عالجني ديابتنكرياس - عالجني

عد الصفيحات في الدم بأساليب الكشف الكهربائية والكهروضوئية.. الأجسام المضادة الملائمة لمستضدات الصفيحات

يمكن عد الصفيحات في الدم بالكامل باستخدام نفس أساليب الكشف الكهربائية والكهروضوئية كما هي مستخدمة لعد كريات الدم الحمراء.

يلزم وجود حد أعلى لفصل الصفيحات عن كريات الدم الحمراء، وحد أدنى لفصل الصفيحات عن الحطان والتشويش الإلكتروني.

يجب منع إعادة تدوير كرات الدم الحمراء بالقرب من الفتحة، حيث قد تؤدي النبضات إلى تحفيز تلك النبضات الصادرة عن الصفيحات.

هناك ثلاثة أساليب مستخدمة لإعداد الحدود:
1- يمكن عد الصفيحات بين حدين ثابتين (على سبيل المثال بين 2 و20 فمتولتر).

2- يمكن عد النبضات بين الحدود الثابتة مع إحكام لاحق لمنحنى والاستقراء بحيث يتم تضمين الصفيحات الواقعة خارج الحدود الثابتة في العد المحوسب.

3- يمكن أن تختلف الحدود تلقائيًا، وفقًا لخصائص عينات الدم الفردية، لإجراء حساب الكريات الصغيرة أو كريات الدم مشدوفة أو للصحيفات الكبيرة.

وقد وضعت طريقة جديدة لعد الصفيحات من خلال عد الكريات في التدفق.
وقد تم تمييز الصفيحات في عينة دم فلورسينيًا مع جسم مشاد أحادي النسيلة أو مجموعة من المضادات وبقياس كريات الدم الحمراء: يمكن حساب نسبة الصفيحات وعدها.

الأجسام المضادة الملائمة لمستضدات الصفيحات هي CD41 وCD42 وCD61:
تستخدم هذه الطريقة CD41 وCD61 والتي تم اعتمادها من المجلس الدولي للتوحيد القياسي في أمراض الدم حيث أن في الطريقة المرجعية توفر بعض المعدات الآن عد صحيفات مناعية مؤتمت للاستخدام التشخيصي.

وعلى الرغم من قدرة هذه المعدات على عد الصفيحات لمستويات 10 × 109/l أو أقل، وتجدر الإشارة أن الدقة في هذه المستويات دائمًا ضعيفة مع معاملات الاختلاف بنسبة من 22 إلى 66% وهي قيد الملاحظة والعد المتوسط المختلف بشكل ملحوظ بين المعدات.
 
قد يكون عد الصفيحات الاصطناعي المنخفض المؤتمت نتيجة الصفيحات الكبيرة التي تم التعرف عليها كريات دم حمراء وتجمع صحيفات ناجم عن الإيديتات وتستل.

قد يكون عد الصفيحات الخطأ المرتفع نتيجة وجود كريات صغيرة جدًا أو كريات دم مشدوفة بصورة ملحوظة، إلى شدفات الخلايا في ابيضاض الدم، أو إلى بكتريا أو فطر.

التعليقات



إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

ديابتنكرياس - عالجني

2016