-->
ديابتنكرياس - عالجني ديابتنكرياس - عالجني

سرطان اللسان: الأسباب والأعراض والوقاية والعلاج

ما هو سرطان اللسان؟

سرطان اللسان هو نوع من السرطان يصيب خلايا اللسان. وهو أحد أكثر أنواع سرطان الفم شيوعًا.

الأعراض:

  • كتلة أو قرحة على اللسان لا تلتئم بمرور الوقت، وقد تكون وردية أو حمراء أو بيضاء أو صفراء.
  • ألم في اللسان أو الفم.
  • صعوبة أو ألم في المضغ أو البلع أو تحريك الفكين أو اللسان.
  • تورم الفك.
  • تغيير في الصوت.
  • بقع حمراء أو بيضاء على اللسان أو بطانة الفم.
  • التهاب الحلق لا يزول.
  • الشعور كما لو أن هناك شيئًا ما عالقًا في الحلق.
  • خدر في الفم أو اللسان.

عوامل الخطر:

  • تعاطي التبغ: التبغ هو أكبر عامل خطر للإصابة بسرطان اللسان. يشمل ذلك تدخين السجائر والمغرزات والتبغ عديم الدخان.
  • تناول الكحوليات: يزيد شرب الكحول المتكرر والمفرط من خطر الإصابة بسرطان اللسان.
  • فيروس الورم الحليمي البشري (HPV): يمكن أن يزيد فيروس الورم الحليمي البشري من خطر الإصابة بسرطان اللسان، خاصةً عند ممارسة الجنس الفموي.
  • العوامل الأخرى: تشمل العوامل الأخرى التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بسرطان اللسان سوء النظافة الفموية، والحالات الطبية التي تضعف جهاز المناعة، التعرض لأشعة الشمس الضارة.

التشخيص:

  • الفحص البدني: يفحص الطبيب الفم واللسان بحثًا عن أي علامات للسرطان.
  • الخزعة: يتم أخذ عينة من الأنسجة من اللسان وفحصها تحت المجهر لتحديد ما إذا كانت سرطانية.
  • الاختبارات الأخرى: قد يتم إجراء اختبارات أخرى، مثل التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني (PET) أو التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)، لتحديد ما إذا كان السرطان قد انتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم.

العلاج:

يعتمد علاج سرطان اللسان على مرحلة السرطان وموقعه وصحته العامة. تشمل خيارات العلاج ما يلي:
  • الجراحة: إزالة الورم والعقد الليمفاوية القريبة.
  • العلاج الإشعاعي: استخدام الأشعة السينية عالية الطاقة لقتل الخلايا السرطانية.
  • العلاج الكيميائي: استخدام الأدوية لقتل الخلايا السرطانية.
  • العلاج البيولوجي: استخدام الأدوية أو المواد التي تساعد جهاز المناعة في الجسم على مهاجمة الخلايا السرطانية.

التوقعات:

يعتمد معدل البقاء على قيد الحياة لسرطان اللسان على مرحلة السرطان وموقعه وصحته العامة. بشكل عام، فإن معدل البقاء على قيد الحياة لسرطان اللسان في المرحلة الأولى مرتفع، بينما يكون معدل البقاء على قيد الحياة لسرطان اللسان في المرحلة المتقدمة منخفضًا.

الوقاية:

يمكن تقليل خطر الإصابة بسرطان اللسان من خلال:
  • الإقلاع عن التدخين.
  • شرب الكحول باعتدال.
  • الحصول على لقاح فيروس الورم الحليمي البشري.
  • ممارسة النظافة الفموية الجيدة.
  • الحماية من أشعة الشمس الضارة.
  • مراجعة الطبيب بانتظام للفحوصات.

التعليقات



إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

ديابتنكرياس - عالجني

2016