-->
ديابتنكرياس - عالجني ديابتنكرياس - عالجني

تحديد جنس المولود في الإسلام.. إذا وصلت المرأة ذروتها وقذفت بالسوائل في المهبل بعد أن يقذف الرجل سائله المنوي في مهبلها فإن المولود يكون أنثى

جاء في صحيح مسلم ان احداً من أحبار اليهود سأل النبي صلى الله عليه وسلم عن الولد، فقال صلى الله عليه وسلم: (إذا علا مني الرجل مني المرأة ذكر بإذن الله وإذا علا مني المرأة مني الرجل أنثى بإذن الله).

هذا الحديث الشريف يوضح التالي: إذا علا مني الرجل مني المرأة أي جاء فوقه وبالطبع لا يأتي شيء فوق شيء إلا إذا كان هذا الشيء موجوداً قبل.

وهذا يعني أن المرأة تصل ذروتها أولاً تفرز إفرازاتها ثم يأتي مني الرجل ويقذف ويصل ذروته بعد ما تصل المرأة إلى ذروتها فيأتي سائله المنوي بعد إفرازات المرأة ويأتي فوقه.

وفي هذه الحالة كما سنرى فيما بعد يأتي المولود ذكراً بإذن الله.

وأما إذا علا مني المرأة مني الرجل أي إذا وصلت المرأة ذروتها وقذفت بالسوائل في المهبل بعد أن يقذف الرجل سائله المنوي في مهبلها وتأتي إفرازاتها على سائل الرجل المنوي فإن المولود يكون أنثى حيث يصل الرجل أولاً ثم المرأة.

وكثير من العلماء أجاز طرق اختيار جنس المولود لأنها من الأخذ بالأسباب باستثناء الإجهاض لأنه وأد.

التعليقات



إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

ديابتنكرياس - عالجني

2016