العوامل المؤثرة على حدوث السل (التدرن).. العمر. الجنس. المهنة. الغذاء والاستقلاب. استنشاق ذرات الغبار المحتوية على السليكا



العوامل التي تؤثر على حدوث السل (التدرن) Susceptibility


1- العمر Age:

الأطفال الصغار لهم أكثر عرضة لمرض السل عن طريق المصادر الحيوانية وخاصة من هم اقل من ثلاث سنوات.
وتقل الإصابة في الأشخاص من عمر 5-15 سنة ثم تزداد الإصابة بعد هذا العمر.
ولقد وجد أن أعلى نسبة إصابة بالسل ووفيات من عمر 20-40 سنة.

2- الجنس Sex:

لقد وجد أن الإصابة بالسل البقري أكثر انتشار بين الذكور عن الإناث.
وهذا يكون راجعا إلى أن الذكور أكثر مخالطة لمصدر العدوى بالسل البقري عن الإناث نظرا لطبيعة عملهم مثل المزارعين/عمال المزارع/عمال المجازر.

3- الحالة الاقتصادية Economic State:

لقد عرف قديما أن مرض السل هو مرض الفقر.
فحيث يتواجد معه الظروف المهيأة مثل نقص وسوء التغذية والازدحام ومستوى منخفض للمعيشة وفقدان في الوزن والمناعة للأمراض.
وهنا يسهل انتقال المرض بين هؤلاء الأفراد.

4- المهنة Occupation:

لقد وجد أن الممرضات والأطباء وغيرهم من المخالطين للمرض يتعرضون لخطر العدوى.
أما العدوى بالنوع البقري فتكون أكثر وضوحاً في القصابين/عمال مزارع إنتاج الحليب والقائمين بخدمة ورعاية الأبقار والأطباء البيطريين نظراً لتعرضهم لخطر العدوى عن غيرهم.
ووجد أن نسبة عالية من الوفيات بالسل الرئوي في الآدميين الذي يتعرضون لاستنشاق ذرات الغبار المحتوية على السليكا (عامل مهيئ للإصابة بالسل).

5- الغذاء والاستقلاب Diet and Metabdism:

تسبب حالات نقص وسوء في إضعاف البيئة والتعرض لعوامل الإجهاد البيئية تؤدي جميعها إلى إضعاف مقاومة الجسم  ضد مرض السل.
وأيضا الأدوية المثبطة للمناعة من شأنها تزيد من احتمالات إعادة تنشيط العدوى الكامنة.


0 تعليقات:

إرسال تعليق