أسباب وجود الزلال فى البول.. تناول وجبات غنية بالبروتين. هبوط القلب. الفشل الكلوي المزمن والحاد. التهابات مجرى البول. الحمل. المجهود العضلي العنيف



أسباب وجود الزلال في البول:

يمكن تقسيم أسباب وجود الزلال في البول إلى نوعين رئيسيين:

1. أسباب فسيولوجية:

  • المجهود العضلي العنيف: قد يؤدي المجهود البدني الشاق إلى زيادة مؤقتة في كمية البروتين في البول.
  • الحمل: تحدث تغيرات هرمونية خلال الحمل، ممّا قد يؤدي إلى زيادة طفيفة في إفراز البروتين في البول.
  • الوقوف لفترات طويلة: قد يؤدي الوقوف لفترات طويلة إلى انخفاض تدفق الدم إلى الكلى، ممّا قد يؤدي إلى زيادة طفيفة في إفراز البروتين في البول.
  • النظام الغذائي: تناول وجبات غنية بالبروتين قد يؤدي إلى زيادة مؤقتة في كمية البروتين في البول.

2. أسباب مرضية:

- أمراض الكلى:

تُعد أمراض الكلى من أكثر الأسباب شيوعًا لوجود الزلال في البول. تشمل أمراض الكلى التي يمكن أن تسبب زلال البول:
  • التهاب كبيبات الكلى: هو التهاب يصيب كبيبات الكلى، وهي الوحدات المسؤولة عن تصفية الدم.
  • مرض اعتلال الكلى بالغلوبولين المناعي أ: هو مرض مناعي ذاتي يصيب الكلى.
  • الاعتلال الكلوي النزفي الوراثي: هو مرض وراثي يصيب الكلى.
  • فشل الكلى الحاد أو المزمن: يحدث عندما تفقد الكلى قدرتها على تصفية الفضلات من الدم بشكل صحيح.

- أمراض ما قبل الكلى:

هي أمراض تؤثر على تدفق الدم إلى الكلى، ممّا قد يؤدي إلى تلف الكلى وزيادة إفراز البروتين. تشمل أمراض ما قبل الكلى:
  • قصور القلب الاحتقاني: يحدث عندما لا تتمكن القلب من ضخ الدم بشكل كافٍ إلى الجسم.
  • الجفاف: يحدث عندما يفقد الجسم الكثير من السوائل.
  • الحروق: قد تؤدي الحروق الشديدة إلى تلف الكلى.

- أمراض ما بعد الكلى:

هي أمراض تصيب المسالك البولية، ممّا قد تؤدي إلى وجود البروتين في البول. تشمل أمراض ما بعد الكلى:
  • التهاب المسالك البولية: هو التهاب يصيب المسالك البولية.
  • الأورام: قد تنمو الأورام في الكلى أو المسالك البولية وتسبب وجود البروتين في البول.

ملاحظة:

  • كمية الزلال في البول: تختلف كمية البروتين في البول اعتمادًا على سبب وجوده. في بعض الحالات، قد تكون كمية البروتين قليلة جدًا بحيث لا يمكن الكشف عنها بالطرق الكيميائية العادية. في حالات أخرى، قد تكون كمية البروتين كبيرة لدرجة يمكن ملاحظتها في البول.
  • وجود مكونات أخرى في البول: قد يكون وجود الزلال في البول مصحوبًا بوجود مكونات أخرى في البول، مثل الإسطوانات الكلية.

أعراض تستدعي زيارة الطبيب:

إذا وجدت أيًا من الأعراض التالية، فمن المهم مراجعة الطبيب:
  • وجود الزلال في البول.
  • وجود دم في البول.
  • ألم في الظهر أو الجانبين.
  • تورم في الساقين أو الكاحلين.
  • الشعور بالتعب أو الإرهاق.
  • فقدان الشهية.
  • الغثيان أو القيء.

الفحوصات:

سيقوم الطبيب بإجراء فحص جسدي ويسأل عن التاريخ الطبي للمريض. قد يطلب الطبيب أيضًا إجراء بعض الفحوصات، مثل:
  • تحليل البول.
  • فحص الدم.
  • اختبارات التصوير، مثل الموجات فوق الصوتية أو الأشعة المقطعية.
بناءً على نتائج الفحوصات، سيقوم الطبيب بتحديد سبب وجود الزلال في البول ووصف العلاج المناسب.