العوامل المنزلية للتأخر الدراسي.. مستوى الأسرة الاقتصادي. المستوى الثقافي للأسرة. الجو المنزلي



تتمثل العوامل المنزلية في ما يلي:

1- مستوى الأسرة الاقتصادي:
قد يكون التطرف في المستوى الاقتصادي, سواءً أكان فقراً أم ترفاً, من أقوى أسباب التخلف الدراسي إلا إذا كانت التربية سليمة تعتمد المراقبة والمحاسبة.

2- المستوى الثقافي للأسرة:
التلميذ الذي ينشأ في أسرة جاهلة لا تهتم بمواظبته على المدرسة ولا تهيئ له الجو المناسب للاستذكار غير التلميذ الذي يجد جواً ثقافياً في المنزل وعناية بالواجبات المدرسية وحرصاً على تزويده بثقافات معينة ومتنوعة في الصحف والمذياع والمجلات والمكتبة المعدة له.

3- الجو المنزلي:
ونقصد به ما يسود المنزل من علاقات قد تكون لها أثر في حياة الأبناء كاضطراب الحياة المنزلية وكثرة المشاحنات والخلافات، وكاستبداد الآباء والتفرقة في معاملة الأبناء، وغير ذلك مما يكون سبباً في بعث جو من القلق والاضطراب يؤثر في حياة التلميذ المدرسية بل يؤدي إلى التأخر الدراسي.